النجاح - أدان مجلس الوزراء خلال جلسته الأسبوعية التي عقدها اليوم الثلاثاء في مدينة رام الله، برئاسة رئيس الوزراء رامي الحمد الله، مواصلة اعتقال أجهزة حركة "حماس"، مراسل تلفزيون فلسطين في غزة فؤاد جرادة.

وأكد المجلس رفضه المطلق لأي مساس بحرية الرأي والتعبير التي كفلها القانون الأساسي، مطالبا حركة حماس بالعمل الفوري لإطلاق سراح جرادة، دون قيد أو شرط، وضمان عدم تكرار ملاحقة الإعلاميين، "الذين ضحى العديد منهم بحياته في سبيل فضح جرائم الاحتلال واعتداءاته على شعبنا".

يذكر أن عناصر حماس الأمنية اعتقلت الزميل جرادة يوم الخميس الماضي بتهمة "التخابر مع رام الله"، الأمر الذي قوبل برفض واسع من قبل نقابة الصحفيين والمؤسسات الحقوقية.