النجاح - أكد رئيس الحملة الوطنية لحرية حركة الفلسطينيين حملة "بكرامة" طلعت علوي، على تمديد العمل على معبر الكرامة "جسر الملك حسين" اعتباراً من ٢٠ الجاري ليصبح مدة 24 ساعة.

وقال علوي في اجتماع جمعه وسكريتاريا حملة بكرامة مع مدير عام الادارة العامة للمعابر نظمي مهنا وعدد من المسؤولين في ادارة المعابر، إن الجهد الكبير الذي قدمته الادارة العامة للمعابر واهتمام المستوى السياسي ورئيس مجلس الوزراء في كافة التفاصيل، ونقل هذا الاحتياج الحيوي الى المنابر الدولية، كان له الدور الأهم في تحريك هذا الملف المعطل منذ عقود.

وأكد علوي على أن الضغط الجماهيري الكبير الذي قادته حملة بكرامة منذ العام ٢٠٠٩ وصل الى أعلى المستويات المحلية والدولية لوضع حد للقيود المفروضة علينا في التنقل والترحال من والى الاردن "الشقيق".

ونوه علوي الى العديد من النشاطات الميدانية لحملة بكرامة مع كافة شركاء الحملة خلال العام الماضي، ومنهم اتحاد الغرف التجارية الفلسطينية ونقابة الصحفيين واتحاد جمعيات رجال الأعمال واتحاد الصناعات الفلسطينية، والعديد من منظمات المجتمع المدني ومحافظ اريحا والاغوار ماجد الفتياني ومحافظة رام الله والبيرة ليلى غنام، اضافة الى الاهتمام العالي الذي أبداه رئيس مجلس الوزراء د. رامي حمد الله في هذا السياق، وخاصة بعد تنفيذ الغاء التوقف في محطة كراجات عبده (ساحة الحقائب) وتعزيز مبدأ الضغط الجماهيري والإعلامي الذي استثمرت به الحكومة والإدارة العامة للمعابر لتمديد العمل على الجسر لـ ٢٤ ساعة.