النجاح - التقى وزير الخارجية رياض المالكي في مقر اقامته في العاصمة المغربية الرباط المدير العام للوكالة المغربية للتعاون الدولي السفير محمد مثقال ومستشاريه لبحث سبل تقوية روابط التعاون المشترك بما يعزز من برامجهما التنموية وخاصةً في القارة الافريقية.

واوضح المالكي اهمية التعاون بين الوكالتين بما يخدم تحقيق الاهداف المشتركة خاصةً لما تحظى به الوكالة المغربية من مكانة هامة في دعم العملية التنموية في الدول الافريقية من خلال البرامج والانشطة التي تعمل على تنفيذها في مجالات حيوية مختلفة.

وأكد على المنفعة المشتركة لكلا الوكالتين في التقدم ببرامج ثنائية وثلاثية تستند الى موائمة الخبرات مع الخطط الافريقية والاولويات المعبر عنها وكذلك الى العمل المشترك لتنفيذ انشطة ذات طابع انساني واغاثي والتعاون للاعداد لمشاريع تدريبية متخصصة تستفيد منها كوادر افريقية في مجالات محددة وتوفير فرص استثمارية خارجية تصب في خدمة رجال الاعمال من الطرفين وبالتعاون مع الشركاء على المستوى المحلي من مؤسسات حكومية واكاديمية ومنظمات المجتمع المدني والقطاع الخاص.

ورحب مدير عام الوكالة المغربية للتعاون الدولي بدور نظيرته الفلسطينية معبراً عن دعمه الكامل لبرامجها وانشطتها التي تصب في توجهاتهم نفسها وأكد على اهمية العمل المشترك واستعداد وكالته للقيام بشراكة حقيقية في افريقيا.

وقد تم الاتفاق على التعاون لانجاز مشاريع تنموية تستهدف الدول الافريقية وصياغة خطة عمل مشتركة يتم تمويلها من قبل مؤسسات عربية واسلامية متخصصة لتنفذ من خلال طواقم ثنائية وكذلك الاعداد الجيد لاجتماع وكالات التعاون الدولية والفنية في العالم الاسلامي المزمع عقده في تونس نهاية هذا العام.

واتفقت الوكالتان على التنسيق واعداد اتفاقية تعاون تحدد مجالات العمل المشترك ليتم توقيعها بين الجانبين في فلسطين او المغرب خلال الاشهر القادمة.

يُذكر ان التعاون بين الوكالة الفلسطينية ونظيرتها المغربية كانت احدى النقاط الهامة التي تطرق اليها الوزير المالكي في لقاءاته المختلفة التي عقدها اثناء زيارته للمملكة المغربية خاصةً مع رئيس الوزراء ووزير الخارجية ورئيس البرلمان.