النجاح - من المقرر أن تنطلق السبت المقبل من وسط مدينة لندن مسيرة إلى مدينة القدس المحتلة تستمر لنحو خمسة أشهر تضامنًا مع شعبنا الذي يرزح تحت الاحتلال.

وقال سفير فلسطين "مانويل حساسيان" لدى بريطانيا صباح اليوم أنَّ المشاركين في هذه المسيرة سيسيرون على أقدامهم نحو مدينة القدس وتنتهي في شهر تشرين الثاني بالتزامن مع وعد بلفور المشؤوم.

وأضاف حساسيان أنَّ هذه الفعالية التضامنية مع شعبنا تأتي في الذكرى الخمسين للنكسة والمئوية لوعد بلفور.