النجاح - أصيب عدد من الأطفال، اليوم الثلاثاء، بحالات اختناق، جراء استنشاقهم الغاز المسيل للدموع،  خلال اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي لقرية النبي صالح، شمال غرب رام الله.

وقال الناشط في مقاومة الاستيطان بلال التميمي، إن قوات الاحتلال أطلقت وابلا من قنابل الغاز تجاه منازل المواطنين، والرصاص المعدني المغلف بالمطاط صوب عدد من الشبان.

وأشار إلى تلك القوات داهمت منازل المواطنين ناجي التميمي، وباسم التميمي، ومحمود التميمي، بحجة التفتيش، والبحث عن 3 شبان، هم: عنان ناجي التميمي، ووعد باسم التميمي، وماهر محمود التميمي، ولكنها لم تجدهم.