النجاح - عقدت وزارة التربية والتعليم العالي، اليوم الثلاثاء، دورة متقدمة ستستمر لمدة ثلاثة أيام متتالية، حول مهارات الإشراف التربوي لرؤساء أقسام الإشراف في الوزارة ومديرياتها وبعض المشرفين التربويين، وذلك بالشراكة مع جامعة سانت ماري البريطانية.

وأوضح وكيل وزارة التربية والتعليم العالي د. بصري صالح على أن هذه الدورة تهدف لاطلاع رؤساء أقسام الإشراف في المديريات على أفضل المعايير الدولية لتأهيل المعلمين وإكسابهم المهارات المطلوبة؛ بغرض نقل المعرفة لبقية المعلمين.

وبين أن التدريب يتماشى مع بمهارات القرن الحادي والعشرين، كمهارات مرتبطة بالتفكير الناقد وحل المشكلات والتعليم العميق والتقويم التربوي وغيرها، كما يشمل التدريب جوانب تكفل إحداث نقلة نوعية على مستوى التعليم.

من جانبها، لفتت مدير عام الإشراف والتأهيل التربوي د. شهناز الفار إلى أن هذه الدورة جاءت عقب تحديد احتياجات المشاركين مسبقاً وإرسالها إلى جامعة سانت ماري، والتي بدورها حللتها و وأسهمت بإعداد البرنامج التدريبي، الذي سيكسب المشاركين مهارات وخبرات عملية تسهم في ربط التعليم في سياقات حياتية.

فيما ذكرت رئيس الوفد البريطاني لورنا جودون أن أهمية هذا اللقاء يمكن في تحسينه لمستوى أداء أقسام الإشراف التربوي في مديريات التربية والتعليم، بما ينعكس على المنظومة التربوية برمتها.