بمشاركة ايناس أحمد - النجاح - أكد مسؤول ملف الاستيطان شمال الضفة الغربي غسان دغلس إنه " تم السيطرة على ما نسبته 80% من الاراضي التابعة لأراضي فلسطين وتحويلها لأراضي دولة تتبع لحكومة الاحتلال بما لا يزيد عن خمس شهور."

وأضاف في تصريح خاص بـ"النجاح الإخباري" :"أن الاجراء الاسرائيلي جاء بذريعة شرعنة البؤر الاستيطانية وتحويلها لمستوطنات من خلال مصادرة الاراضي".

وأوضح، ان كل ارض يتم مصادرتها ع الفور يتم رفع دعوة بالمحاكم الاسرائيلية.

وأكد، ان الاجراءات الاسرائيلية أدت الى قتل حل الدولتين بالكامل و اخطر ما يمكن هو ان تحول الاراضي من اراضي فلسطينية حكومية لاراضي حكومة اسرائيلية، قائلا: هذا قتل لاي اتفاق أو جهد سيتم بذله في المنطقة لتحقيق السلام.

وكانت صحيفة هآرتس "الإسرائيلية" كشفت امس  إنَّه تبيّن بعد (30) عامًا، أنَّ إسرائيل أقامت بنايتين عامتين في مستوطنة "بيت إيل" على أراضٍ خاصة يملكها فلسطينيون من قرية دورا القرع شمال شرق مدينة رام الله .

وادعت وزارة الإسكان والبناء الإسرائيلية، التي شيَّدت البنايتين في سنوات الثمانينات من القرن الماضي، في تعقيب لصحيفة "هآرتس" أنَّه تمَّ بناء البنايتين هناك بالخطأ.