النجاح - أكدت الرئاسة المصرية اليوم السبت أن الرئيس الفلسطينى محمود عباس يصل القاهرة غداً الأحد، تلبية لدعوة الرئيس عبد الفتاح السيسي، وذلك فى إطار التشاور والتنسيق المستمر بين الجانبين حول مختلف القضايا العربية والدولية ذات الاهتمام المشترك، لاسيما قبيل انعقاد القمة العربية القادمة فى الأردن يوم 29 مارس الجاري.

وقال المُتحدث الرسمى باسم الرئاسة المصرية السفير "علاء يوسف": إنّ الرئيس محمود عباس من المقرر أن يصل القاهرة غدًا الأحد، تلبية لدعوة الرئيس عبد الفتاح السيسي."

وأضاف المتحدث الرسمي للرئاسة، أن زيارة الرئيس عباس لمصر تأتى في إطار التشاور والتنسيق المستمر بين الجانبين حول مختلف القضايا العربية والدولية ذات الاهتمام المشترك، خاصة قبل انعقاد القمة العربية القادمة.

وذكر السفير "علاء يوسف" أنه من المنتظر أن تتطرق المباحثات بين الجانبين، إلى الأوضاع الإنسانية، والاقتصادية، والأمنية في الأراضي الفلسطينية المحتلة، والأفكار المتداولة بشأن سبل استئناف عملية السلام، سيما في ضوء عضوية مصر الحالية في مجلس الأمن، والاتصالات التي تقوم بها مع الأطراف الإقليمية والدولية بهدف توفير البيئة الداعمة لاستئناف عملية السلام وتشجيع الطرفين الفلسطيني والإسرائيلي على العودة إلى مائدة المفاوضات.

وتأتي تصريحات الرئاسة المصرية طبقا لما كشفه "النجاح الإخباري" قبل أيام عن زيارة مرتقبة للرئيس عباس الى مصر للقاء نظيره المصري الرئيس عبد الفتاح السيسي، وذلك في تصريحات نقلها عن مستشار الرئيس الفلسطيني للشؤون الخارجية "د. نبيل شعب."