النجاح - يناقش مجلس الأمن الدولي القضية الفلسطينية مرة في الشهر، وأخرى دورية مفتوحة كل 3 شهور، بناء على ذلك سيعقد المجلس الأربعاء المقبل جلسة بشأن القضية الفلسطينية، لوضع نظرة شاملة من الأمانة العامة حول الوضع على الأرض.

وجاء ذلك تزامنا مع أرسال مراقب فلسطين السفير رياض منصور رسالة لرئيس مجلس الأمن يشكو فيها من ازدياد وتيرة الاستيطان، وتأثيره على سير حل الدولتين و سبل التوصل لسلام دائم.