النجاح - تقوم جمعية التضامن الخيرية بدورها الإنساني تجاه الفقراء والمعدمين وبعض الحالات التي تعيش أوضاعا مرضية صعبة على مستوى محافظة نابلس، حيث تمتد الأيادي البيضاء لمساعدتهم من الفقر والمرض بواسطة الجمعية ،وهي تؤكد حرصها الدائم على ترسيخ  أسس التنمية الإنسانية والاستقرار المعيشي والإنساني  لهم ليستطيعوا العيش والتعايش مع ظروفهم المرضية والمادية القاسية . 

وكالمعتاد جمعية التضامن الخيرية تواصل عملها الخيري ما بين مساعدات مادية وعينية وتوفير أدوات طبية وعلاج ، فهي تساعد الحالات الإنسانية والمرضية المحتاجة بمساعدة من خلال أهل الخير والعطاء .

فبعد أن قامت الجمعية بتوجيه المناشدة لرب أسرة يعاني من مرض السكري وبترت ساقه بسبب هذا المرض تم توفير طرف صناعي له بكلفة 14000 شيقل بتبرع مشكور من فاعل خير .  
وتم تلبية مناشدة لامرأة تعيش ظروف صعبة جدا حيث أنها تعاني من شلل وبتبرع من فاعل خير تم توفير جهاز شلل مساعد بكلفة 2000 شيقل.

ولبى فاعل خير مناشدة رب أسرة بحاجة إلى جهاز حذاء طبي ولا يستطيع توفير ثمنه وتم توفيره بكلفة 950 شيقل .

ومن خلال المساعدات الطبية تم توفير جهاز أوكسجين جنيريتور  لرب أسرة من ذوي الإعاقة ، كما تم توفير فرشتين طبية لرب أسرة بحاجة إليها ولمريض آخر بحاجة ماسة أليها أيضا.

كما تم توفير كرسيين حمام لمسن ومسنة بحاجة ماسة لهم ، وتم توفير كرسيين طبيين لشخصين بحاجة إليهما ليستطيعوا التحرك داخل وخارج البيت .

وأوضح د. علاء مقبول أن هذه المساعدات تقدم لمن يحتاجها فقط بعد ان يتم دراسة الحالة ومعاينة ما تحتاج إليه يتم توفير كل ما يلزمها ، حيث ان هناك أسرة تعيش ظروف قاسية جدا حيث تم مساعدتها بتوفير طقم كنب بالإضافة إلى طاولة مع كراسي وبوفيه وسجاد وأدوات مطبخ وبعض الاحتياجات الأساسية للبيت ، وتم مساعدة أسرة أخرى تعيش ظروفا صعبة جدا تم توفير6 فرشات و 6 مخدات و 6  حرامات بالإضافة إلى عشر أكياس من الاسمنت لعمل بعض التصليحات في البيت بالإضافة إلى دواء شهري بقيمة 270 شيكل  .

وضمن الحملات الإنسانية لتأثيث البيوت والمساعدات المالية تم توفير بعض الأساسيات لعدد من الأسر المحتاجة والمعدمة والفقيرة ، حيث تم تقديم طقم كنب فاخر بالإضافة إلى توفير بعض المساعدات الإنسانية التي يحتاج إليها كل بيت بالإضافة إلى مساعدة مالية لها ولأطفالها حيث أنها امرأة مطلقة تعيش مع أطفالها ولا معيل لها إلا الله .

كما وتم تقديم طقم كنب فاخر لأسرة مستورة بحاجة إليه ،وطقم كنب أخر لأسرة أخرى لا يوجد لديها ما تجلس عليه ، وتم توفير طقم كنب فاخر لأسرة في البلد القديمة في نابلس بحاجة ماسة إليه ، وتم توفير طقم كنب أخر لأسرة أيتام فقيرة بحاجة إليه ، وحالة أخرى تم توفير طقم كنب لها وغسالة لحاجتها لهم وعدم قدرتها على توفيرهم

وتقدم رئيس جمعية التضامن الخيرية ، وجميع أعضاء الهيئة الإدارية فيها والأسر المستفيدة بالشكر لفاعلي الخير على ما قدموه من مساعدات للعائلات المحتاجة والفقيرة والمريضة سائلين الله عز وجل ان يجعله في ميزان حسناتهم.