النجاح - نظمت الفصائل والقوى الفلسطينية، ظهر اليوم الخميس، سلسلة بشرية للأطفال وسط مدينة نابلس وذلك ضمن فعاليات أسبوع التضامن مع الأسرى والذي أقيم في جميع المدن الفلسطينية نصرة لهم وإبرازًا لمعاناتهم.

وشارك في الفعالية عشرات المواطنين وأهالي الأسرى، وأكثر من 500 طفل من غالبية مدارس المحافظة، حيث انطلقوا من مبنى المحافظة إلى دوار الشهداء وسط المدينة.

ورفع المشاركون الأعلام الفلسطينية وصور الأسرى، مطلقين الهتافات المشيدة بصمود الأسرى، مؤكدين أنهم ليسوا وحدهم في الميدان، وأن الشعب الفلسطيني بقواه وفصائله متوحدون خلف قضيتهم.

بدوره قال مازن الدنبك منسق الفعالية، إن الهدف من سلسلة الأطفال نقل معاناة أطفال الأسرى إلى العالم أجمع، وإثباتا للقاصي والداني أن الشعب متوحد خلف قضية الأسرى، مشيرا إلى وجود العديد من أبناء الأسرى المحكومين بالمؤبدات لم يروا آباءهم إلا من خلال الصور.