النجاح - أكثر من مناسبة وحادثة أكدت أن الحزن على الميت لا يقتصر على الإنسان، بل يشمل أيضا الحيوانات التي تدفعها غريزتها إلى إظهار الأسى عند نفوق أحد أبناء جنسها.

وآخر هذه الحوادث، تلك التي رصدتها عدسات الكاميرا لكلب حرص على دفن كلب آخر بعد أن نفق في حادث دهس في بوريرام، شمال شرق تايلاند، وفق الدايلي ميل.

وقالت الصحيفة، على موقعها الإلكتروني، إن أحد المارة التقط الفيديو، الذي يظهر فيه الكلب وهو يرمي التراب على الجيفة بعد أن وضعت في حفرة على قارعة الطريق.

وأعرب عدد من المعلقين على مواقع التواصل الاجتماعي عن تأثرهم بهذه اللقطات، التي قالوا إنها "مؤثرة" للغاية وتؤكد مرة جديدة على وفاء الكلاب.