النجاح - صرح رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين عيسى قراقع اليوم، أن الحكم المخفف الذي أصدرته المحكمة العسكرية الإسرائيلية على الجندي قاتل عبد الفتاح الشريف ب 18 شهرا، هو تشجيع على إرتكاب الجريمة المنظمة وجرائم الحرب والإعدامات الميدانية التعسفية بحق الفلسطينيين.

وقال قراقع: ان هذه المحاكم العسكرية هي محاكم عنصرية بإمتياز، وتعبير عن إنحدار إسرائيل الى دولة أبرتهايد في المنطقة، من خلال عدم التزامها بالمعايير الإنسانية، ولا بإجراءات المحاكم العادلة.

وأضاف " هذه القضية وغيرها من القضايا التي إرتكبت فيها جرائم حرب إسرائيلية، يجب ان تلاحق وبسرعة من قبل المحكمة الجنائية الدولية، خاصة في ظل عدم وجود محاكمات عادلة في دولة الإحتلال الإسرائيلي، وسياساتها العنصرية بالتمييز بين الفلسطيني والإسرائيلي خلال المحاكمات.