النجاح - علق صيادو قطاع غزة صباح اليوم السبت، عملهم داخل البحر، وذلك احتجاجا على مقتل زميلهم برصاص الجيش المصري الليلة الماضية.

وأكد نقيب الصيادين في القطاع نزار عياش أن الصيادين علقوا عملهم لمدة 24 ساعة، احتجاجا على مقتل الصياد عبد الله زيدان.

وعبر عن استهجانه للحادث، مشيرًا إلى أن الصياد تعرض لإطلاق النار عندما كان يمارس مهنة الصيد جلبا للرزق لعائلته في الجانب الفلسطيني من الحدود البحرية، مطالبا السلطات المصرية بفتح تحقيق في الحادث.

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية في قطاع غزة صباح اليوم السبت، مقتل الصياد عبد الله رمضان زيدان (33 عاما) متأثرًا بجراحٍ أصيب بها في بحر محافظة رفح جنوبي القطاع الليلة الماضية.