النجاح - أكد مراسلنا في قطاع غزة،  ان اللواء ماجد فرج رئيس جهاز المخابرات العامة وصل الى قطاع غزة، ظهر اليوم.

وبدأ اللواء فرج فور وصوله القطاع اجتماعات امنية هامة، تتعلق بتنفيذ بنود اتفاق المصالحة، وذلك قبيل التوجه إلى القاهرة لاستكمال المباحثات حول العديد من القضايا المحورية.

وأفاد،  أن هناك  اجتماعاً أمنياً اخر للعاملين في المعبر سيبدأ بعد ظهر اليوم، ومن المقرر أن ينتهي بعد عصر اليوم الجمعة،  حيث سيتمحور الاجتماع حول آلية عمل المعبر.

وأكد مراسلنا أن اللواء فرج يجتمع في هذه الاثناء، برئيس حركة حماس في قطاع غزة يحيى السنوار.

وكان رئيس حركة حماس في قطاع غزة يحيى السنوار، قد أكد أنه لا رجعة عن المصالحة، مجدداً مضي حركته في تذليل الصعاب لإنجاح المصالحة، وتحقيق الشراكة التي من شأنها أن تكون رافعة لمشروع التحرير والعودة وتشكيل المجلس الوطني وإعادة تفعيل المنظمة كمظلة جامعة للكل الوطني.

هذا وما زالت حكومة الوفاق الوطني تعمل على حصر الموظفين في غزة، واستلام الوزارت وملفاتها لتحقيق التمكين.

كما اكد الاتحاد الأوروبي يوم الخميس، انه سيرسل بعثة دبلوماسية عالية المستوى هذا الأسبوع، لعقد نقاشات مع متحدثين رئيسيين حول الشروط والتوقعات السياسية والأمنية للأطراف ذات العلاقة، على ضوء إمكانية نشر بعثة الاتحاد الأوروبي للمساعدة الحدودية في رفح، بما في ذلك إمكانية قيام الاتحاد الأوروبي بتقديم مساعدات مالية.

وقد اشار رئيس المكتب السياسي لحركة حماس اسماعيل هنية في وقت سابق إلى الملفات التي ستناقش في حوار القاهرة القادم هي منظمة التحرير، حكومة وحدة وطنية، الانتخابات، المصالحة المجتمعية، وملف الحريات، داعيا إلى أن يتجلى مشهد الشراكة بأبهى صوره في هذه الملفات الكبيرة.

اللواء فرج والسنوار خلال لقائهما في غزة اليوم.