النجاح - أعلنت قبل قليل مصادر عبرية، عن انتشال قوات جيش الاحتلال جثامين شهداء النفق الخمس.

وقال جيش الاحتلال: "إنه وضمن العمل فى الأيام الأخيرة فى المنطقه الجنوبية، وإستكمالاً لإكتشاف النفق وتفجيره، عثرنا داخل حدودنا على 5 جثث "للمخربين" على حد قولهم.

 هذا و أعلن جيش الاحتلال الليلة انه يحتجز جثامين خمسة شهداء قضوا في قصف نفق جنوب قطاع غزة الاثنين الماضي.

وقال الجيش في بيان له "انه وخلال الأيام الأخيرة نفذت القيادة الجنوبية العسكرية وفرقة غزة نشاطات استكمالية لكشف وإحباط النفق الذي تم تدميره في 30 أكتوبر 2017 تم العثور على جثث خمسة ".

وقال الناطق باسم حركة حركة حماس في غزة حازم القاسم: "هذه جريمة إسرائيلية تضاف إلى جرائم الاحتلال بحق شعبنا من قتل واعتقال وحصار وانتهاك للمقدسات".

وحول محاولة الاحتلال احتجاز الجثامين كرهائن مقابل إعطائهم الأسرى الإسرائيليين الموجودين في غزة، أضاف: "إن الاحتلال يتوهم باحتجازه لجثامين شهداء النفق أنه يستطيع أن ينتزع موقف من المقاومة الفلسطينية"، مشيراً إلى أن المقاومة ماضية في طريقها حتى تحقيق أهداف شعبنا بالتحرير والعودة.

ومن الجدير ذكره، ان قوات الاحتلال الإسرائيلي الأسبوع الماضي قصفت نفقاً للمقاومة في شرق مدينة خان يونس جنوب قطاع غزة، ما أسفر عن استشهاد سبعة مقاومين فلسطينيين، وإصابة 14 آخرين على الأقل.

وقال الناطق باسم الحركة فوزي برهوم: "أن المحاولة تدلل على فشل رهانات الاحتلال في النيل من صمود المقاومة وثباتها، وهذا لن يزيدنا إلا إصراراً على  التمسك  بخيار  المقاومة  والاستمرار في امتلاك وتطوير كافة أدواتها للدفاع عن شعبنا".

وتابع برهوم في بيان صحفي: "إن المقاومة التي عرفت كيف تستعيد أبطالها من سجون الاحتلال في صفقة وفاء الاحرار ليست بعاجزة عن استرداد جثامين الشهداء الأبطال".