النجاح الإخباري - زعمت القناة (العاشرة) الإسرائيلية، بأن المخابرات المصرية، تشارك في التحقيقات حول محاولة اغتيال اللواء أبو نعيم مدير قوى الأمن في قطاع غزة، بعد محاولة الاغتيال التي تعرض لها أمس الجمعة.

وكان أبو نعيم قد تعرض لمحاولة اغتيال فاشلة، في وسط القطاع، بعد أن تم زرع عبوة ناسفة في سيارته، حيث أصيب بجروح طفيفة إلى متوسطة، هو ومرافقه.

وغادر أبو نعيم اليوم السبت، مستشفى الشفاء الطبي بمدينة غزة، بعد إتمام المتابعة الصحية له، حيث أصبح بحالة جيدة، بحسب أشرف القدرة الناطق باسم الوزارة في قطاع غزة.