النجاح - توجه، صباح اليوم الأحد، حجاج برنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين من ذوي الشهداء في قطاع غزة إلى المملكة العربية السعودية لأداء فريضة الحج.

وتجمع الحجاج صباحا أمام مقرات المؤسسة المنتشرة في المحافظات الخمس بالقطاع، ومن ثم انطلقت حافلات الحجاج باتجاه معبر رفح البري الحدودي مع مصر، جنوب قطاع غزة، ومن ثم التوجه نحو الجانب المصري من المعبر بعد فتح البوابات من قبل السلطات المصرية.

وقال مدير عام مؤسسة رعاية أسر الشهداء والجرحى، محمد النحال لـ"وفا": "إن هذا اليوم وطني بامتياز لعوائل الشهداء"، معربا عن "خالص الشكر والتقدير لكل الجهات في المملكة العربية السعودية وجمهورية مصر العربية، التي تعمل من أجل تسهيل رحلة الحجاج، إضافة إلى سفارة دولة فلسطين في القاهرة".

ونقل تحيات الرئيس للحجاج، مقدما الشكر للعاهل السعودي وولي عهده على هذه المكرمة، متمنيا زيادة عدد هؤلاء الحجاج في الأعوام المقبلة.

وأشار النحال إلى أنه من المتوقع أن يصل الحجاج إلى مطار القاهرة الدولي ما بين الساعة الحادية عشرة ليلا والواحد من صباح غد الاثنين، وأن سفر الحجاج من مطار القاهرة الدولي باتجاه مطار جدة الدولي سيتم على رحلتين، تستغرق الواحدة منهما مدة ساعة وخمس وثلاثين دقيقة. متوقعا أن يصل الحجاج إلى مكان إقامتهم في مكة المكرمة قبيل عصر غد الاثنين، وذلك بعد الانتهاء من جميع إجراءات وصول الحجاج في مطار جدة الدولي.