النجاح - تحل يوم غد الجمعة، الذكرى الخمسين، لارتكاب قوَّات الاحتلال والعصابات الصهيونية، مجزرة راح ضحيتها (23) مدنيًّا أعزل في محافظة رفح جنوب قطاع غزة.

فقد شهد مخيم رفح للاجئين يوم (30 حزيران/ يونيو 1967) مجزرة عندما اقتحم جيش الاحتلال، المخيم حيث أطلق الجنود النار على (23) رجلًا فقتلوهم جميعًا، وتركوا جثثهم مطروحة في الشارع أيامًا عدَّة بقصد إرهاب المواطنين.

وفي وقت لاحق تمَّ دفن جثامين الشهداء في قبر جماعي، بات يرتبط بشكل مباشر بذكرى أحداث نكسة (1967).