النجاح - قالت نيابة غزة، مساء اليوم، إن التحقيقات في جريمة القتل خلال الشجار العائلي الذي وقع مساء أمس جنوب مدينة غزة ما تزال متواصلة.

وذكرت النيابة في بيان، إنها باشرت مهامها بإجراء التحقيقات فور وقوع جريمة القتل جنوب مدينة غزة اثر شجار عائلي.

وبينت أن المستشار النائب العام ضياء الدين المدهون توجه برفقة رئيس نيابة غزة– الدائرة الأولى صلاح الدريوي إلى مسرح الجريمة وشرطة الزيتون.

ولفتت النيابة في بيانها إلى أنه جرى معاينة الجثث في الطب الشرعي لتحديد سبب الوفاة ومازالت التحقيقات جارية في القضية.

وقتل عدد من أفراد عائلة العطاونة خلال شجار نشب بينهم مساء أمس جنوب مدينة غزة.

وقالت الشرطة في بيان لها إن الشجار تجدد بسبب خلاف قديم على باب مشترك بين أبناء العم من عائلة عطاونة يسكنون في نفس البناية، وتطور الشجار واستخدم فيه السلاح الأبيض.

وبحسب البيان أدى الشجار إلى مقتل الشقيقين محمد العطاونة (20 عاماً) وأحمد العطاونة (17 عاماً) وإصابة 4 آخرين توفي أحدهم لاحقاً متاثرا بجراحه الخطرة وهو محمود العطاونة (56 عاماً).