النجاح - نقلت وسائل إعلام إسرائيلية عن تقرير مراقب الدولة في إسرائيل القاضي المتقاعد يوسف شابيرا بشأن عمليّةالجرف ما أطلق عليه "الجرف الصامد"  أنّ هناك قصوراً في جميع عناصر مواجهة تهديد الأنفاق من قبل جيش الاحتلال  والمؤسسة الأمنية الإسرائيلية.
 

وقال مراقب الدولة في إسرائيل إنّ رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو ووزير الأمن السابق موشي يعالون حجبا معلومات عن أعضاء المجلس الوزاري المصغّر.
 

وتحدّث شابيرا عن فجوات استخبارية كبيرة في المعلومات عن الأنفاق التي جُمعت من قبل شعبة الاستخبارات والشاباك، كما أشار إلى أن نتنياهو رفض نهائيّاً بدائل سياسية من دون دراستها.