النجاح - نفذ أبناء قطاع غزة بالأردن اعتصامًا مفتوحًا أمام مبنى دائرة الأحوال المدنية والجوازات في عمان ظهر اليوم، احتجاجًا على ما اعتبره مراقبون رسوماً خياليةً على استخراج وتجديد جوازات السفر التي تصرف لأبناء غزة لمدة عامين فقط .

وضاعفت الحكومة الأردنية رسوم إصدار وتجديد جوازات السفر المؤقتة (سنتين) لأبناء غزة المقيمين في المملكة من 35 إلى 281 دولاراً، بينما ضاعفته للأردنيين من 35 إلى 70 دولاراً.

 ووصفت لجنة متابعة أوضاع أبناء غزة القرار "بالمجحف".

وقال عضو اللجنة عماد ماسي " إن مجموعة من أبناء قطاع غزة سينفذون اعتصاماً مفتوحا ًأمام دائرة الأحوال المدنية في عمان يوم الأربعاء رفضاً لتحميل أبناء غزة تكاليف إضافية.

  واستغرب الماسي: "نحن أبناء غزة في الأردن والمقيمون فيه منذ 50 عاماً هل نحن مواطنون؟".

 وكانت دائرة الأحوال المدنية الأردنية أعلنت على لسان مديرها محمود قطيشات بدء تطبيق النظام المعدل لنظام رسوم جوازات السفر الذي تم نشره بالجريدة الرسمية وبدأ العمل به في اليوم التالي من تاريخ نشره الأحد الماضي.

 كما يتضمن المشروع تعديل رسوم إصدار جوازات السفر التي لا تكسب حاملها الجنسية الأردنية الصادر لمدة محددة في الحالات الإنسانية لتصل لـ(200) دينار إصدار أول، والخاصة أو لأغراض تشجيع الإستثمار، حيث تصل رسومها للمرة الأولى (25) ألف دينار.