النجاح -  أعلن مسؤول صيني، اليوم الأحد، أن بلاده ستتخذ "ما يلزم من إجراءات" في حال ألحقت الولايات المتحدة الأميركية الضرر بالمصالح الاقتصادية الصينية، في وقت أعلن الرئيس الاميركي دونالد ترمب عزمه فرض رسوم على واردات الصلب والالومنيوم.

ونقلت وكالة "فرانس برس" عن المتحدث باسم الجمعية الشعبية الوطنية جانغ يسوي، قوله إن "الصين لا تريد حربا تجارية مع الولايات المتحدة، ولكن اذا قامت الأخيرة بفعل من شأنه الإضرار بالمصالح الصينية، فإن الصين لن تقف مكتوفة الأيدي، وستتخذ ما يلزم من إجراءات".