النجاح - موجودات البنوك العاملة في قطر ومطلوباتها ترتفع إلى 1.333 تريليون ريال في نوفمبر الماضي بزيادة قدرها 14 مليار ريال عن شهر اكتوبر الذي سبقه، وبنمو نسبته 11% على اساس سنوي.

إجمالي القروض والتسهيلات الائتمانية الممنوحة من المؤسسات المالية في قطر ترتفع بنهاية نوفمبر إلى 921.3 مليار ريال، و بزيادة قدرها  8 مليارات ريال عن اكتوبر الذي سبقه، منها نحو 351 مليار ريال قروضا حكومية وبزيادة قدرها 7.5 مليار ريال عن شهر اكتوبر، وذلك بالتوازي مع ارتفاع رصيد السندات والأذونات الحكومية بنحو 1.9 مليار إلى مستوى 142.5 مليار ريال ما ساهم في إرتفاع اجمالي الدين العام المحلي الى 493 مليار ريال.

وارتفعت القروض الممنوحة للقطاع الخاص المحلي بنحو 2.3 مليار ريال إلى مستوى 461 مليار ريال بنهاية نوفمبر  منها 143.3 مليار ريال لقطاع العقارات و123.2 مليار ريال للقروض الاستهلاكية للأفراد، و64 مليار ريال لقطاع التجارة.

إجمالي الودائع في الجهاز المصرفي القطري ترتفع في نوفمبر الى 802 مليار ريال بزيادة قدرها 8 مليارات على اساس شهري، حيث اشارت ارقام المركزي الى ارتفاع ودائع الحكومة والقطاع العام إلى 308 مليارات ريال و بنحو 9.6 مليار ريال، بينما ارتفعت ودائع القطاع الخاص بنحو 0.8 مليار ريال إلى 348.3 مليار ريال.

كما استمر انخفاض رصيد أصحاب الودائع الخارجية لدى البنوك القطرية  للشهر السادس على التوالي إلى 134.9 مليار ريال هبوطا من 183 مليار ريال في شهر ايار مايو الماضي.