النجاح - تراجعت أسعار النفط الأمريكية، خلال التعاقدات الآجلة الأربعاء بنسبة ملحوظة، رغم البيانات الاقتصادية التي أكدت تراجع مخزون النفط الأمريكي مرة أخرى.

وقد ذكرت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية اليوم أن المخزون تراجع بمقدار 1.5 مليون برميل خلال أسبوع.

في الوقت نفسه، تراجع سعر خام غرب تكساس الوسيط، وهو الخام القياسي للنفط الأمريكي، خلال تعاملات بورصة نيويورك للسلع اليوم بمقدار 54 سنتا أي بنسبة 1% إلى 60.56 دولار للبرميل تسليم كانون ثان/يناير المقبل.

يأتي ذلك فيما أعلنت منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) أنها تتوقع نمو الطلب العالمي على الخام بمقدار 53.1 مليون برميل يوميا خلال العام المقبل.

في الوقت نفسه، تراجع إجمالي إنتاج دول أوبك بمقدار 133 ألف برميل يوميا إلى 45.32 مليون برميل يوميا خلال تشرين ثان/نوفمبر الماضي.

يأتي ذلك فيما أظهرت بيانات مكتب إحصاءات العمل الأمريكي الصادرة اليوم الأربعاء ارتفاع أسعار المستهلك في الولايات المتحدة خلال تشرين ثان/نوفمبر الماضي، بما يتفق مع توقعات المحللين.

وذكرت وزارة العمل أن مؤشر أسعار المستهلك ارتفع خلال الشهر الماضي بنسبة 4.0% مقارنة بالشهر السابق، بعد ارتفاع بنسبة 1.0% خلال تشرين أول/أكتوبر الماضي.

في الوقت نفسه، ارتفع معدل التضخم الأساسي، الذي يستبعد أسعار الغذاء والطاقة شديدة التقلب، خلال تشرين ثان/نوفمبر الماضي بنسبة 1.0% بعد وضع المتغيرات الموسمية في الحساب، بعد الارتفاع بنسبة 2.0% خلال الشهر السابق.

 وكان المحللون يتوقعون ارتفاع مؤشر الأسعار الأساسي بنسبة 2.0%.