النجاح - افتتحت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا)، ضمن مبادرة النوع الاجتماعي بالشراكة مع عدد من المؤسسات المجتمعية، معرضًا للمنتجات النسوية كجزء من مشروع المساحات الاجتماعية والترفيهية للنساء والفتيات في قطاع غزة.

وعُقد حفل الافتتاح بحضور لومي يونغ مسؤولة مبادرة النوع الاجتماعي في الأونروا، وسهيل المشهراوي رئيس منطقة الشمال ولفيف من كبار موظفي الأونروا وممثلين عن المؤسسات المجتمعية وعدد من المستفيدات وممثلين عن المجتمع المحلي. واستمر المعرض الذي عقد في فندق المتحف في شمال غزة لثلاثة أيام.

ويهدف المعرض لدعم 23 مؤسسة مجتمعية شريكة تعمل حاليًا على تنفيذ أنشطة المنتديات التعليمية وتمكين المستفيدات من الترويج لمنتجاتهن في المجتمع والتشبيك مع زبائن محتملين وتعزيز فرصهن في بيع منتجاتهن، وضم المعرض مجموعة واسعة من المنتجات بما في ذلك المطرزات، والكروشيه، والمنتجات الخشبية، ومنتجات الرسم على الزجاج، والسيراميك.

من جهتها، أكدت يونغ على أهمية مثل هذه المناسبات، حيث يجمع هذا المعرض النساء الحرفيات للترويج لمنتجاتهن وتوفير فرص الوصول للسوق المحلي خارج إطار بيئتهن المباشرة.

وانطلق البرنامج المموّل من الحكومة النرويجية في عام 2008 لتزويد النساء والفتيات بمساحات آمنة خارج منازلهن حيث يمكنّهن الانخراط في أنشطة ترفيهية.

وتشمل هذه الأنشطة منتديات تعليمية (دروس تعليمية في اللغة العربية واللغة الانجليزية، والفنون والحرف)، تدريبات على تكنولوجيا المعلومات والأنشطة الرياضية وجلسات رفع التوعية في مجال البيئة.