النجاح - ذكرت صحيفة "وول ستريت جورنال" نقلاً عن مصادر خاصة، أن شركات النفط الفنزويلية بدأت بيع النفط بعملات غير الدولار الأمريكي.

ووفقا للصحيفة، أصدرت السلطات الفنزويلية تعليمات لمصدري النفط في البلاد، بعدم تداول الدولار بتعاملات بيع النفط، بهدف الحد من تأثير العقوبات الأمريكية على اقتصاد البلاد.

وبدأ تجار النفط بتحويل المدفوعات إلى اليورو، إذ طلبت شركة "PDVSA" الفنزويلية للطاقة المملوكة للدولة من جميع الشركاء فتح حسابات بالعملة الأوروبية.

وكانت الحكومة الأمريكية قد فرضت عقوبات جديدة على فنزويلا وشركاتها النفطية في أغسطس الماضي، والتي بموجبها يتم حظر شراء المصارف في الولايات المتحدة للسندات الجديدة التي ستصدرها الحكومة الفنزويلية، أو التعامل مع الشركة الوطنية للنفط المملوكة من قبل الحكومة الفنزويلية.

وفرضت واشنطن هذه العقوبات، على اعتبار أن "كاراكاس تنتهك حقوق المواطنين وتنظم تصويتا غير قانوني". الأمر الذي اعتبره الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو "حربا اقتصادية".