النجاح - جرى في مقر وزارة الخارجية والمغتربين برام الله، اليوم الثلاثاء، تسليم شيك مالي بقيمة 100 ألف دولار، مقدمة إلى مستشفى المقاصد في القدس، من صندوق التضامن الإسلامي التابع لمنظمة التعاون الإسلامي.  

وتم تقديم المساعدة العاجلة من قبل وكيل وزارة الخارجية والمغتربين تيسير جرادات، إلى مدير عام جمعية المقاصد الخيرية الدكتور طارق بركات، بحضور مستشار رئيس الوزراء للصناديق العربية والإسلامية  الوزير ناصر قطامي، ومسؤولة ملف القدس والمرأة في مكتب تمثيل التعاون الإسلامي شيرين عويضة، ومسؤولة ملف منظمة التعاون الإسلامي في وزارة الخارجية السكرتير الثاني رنا حمودة.

وأكد جرادات أن وزارة الخارجية والمغتربين تحرص دائما وتعمل على توفير الدعم اللازم في المؤسسات الفلسطينية في القدس، والتي تسهم في دعم صمود أبناء المدينة وتثبيتهم على أرض القدس وتفويت الفرصة على المخططات الإسرائيلية التي تستهدف وتسعى الى تهويد القدس وتفريغها من أهلها.

بدوره، أكد بركات على أهمية دعم أهالي القدس لتعزيز ثباتهم وصمودهم في الأراضي المقدسة، شاكراً أصحاب الشأن على الدعم الذي تلقته إدارة مستشفى المقاصد، خاصة بعد الأحداث الأخيرة في القدس التي مست كافة المؤسسات الوطنية.