النجاح - تمثل الكهرباء شريان الحياة للبشر التي قد تتعطل وربما تتوقف بانقطاعها، حيث يعتمد البشر على الكهرباء في معظم مناحي حياتهم بداية من إنارة الطرق إلى تشغيل المعدات وحفظ الأطعمة وداخل المستشفيات.

ولأن بعض البلاد تعاني من نقص إمدادات الكهرباء من مصادر الأساسية التي تتمثل في محطات توليد الكهرباء باستخدام الوقود الحفري أو من السدود المائية؛ فإن العالم بدأ يتوجه نحو الطاقة النظيفة لتوليد الكهرباء باستخدام الشمس وطاقة الرياح.

ورغم أن المتعارف عليه حول العالم هو إنشاء محطات عملاقة لتوليد الطاقة من الرياح، إلا أن الهند التي تعد سابع دولة في العالم من حيث المساحة وثاني أكبر الدول في تعداد السكان استطاعت أن تبتكر وسيلة أكثر استقلالية لتوليد الطاقة من الرياح يمكن للفقراء في المناطق النائية اقتنائها بـ750 دولارا، أي ما يعادل ثمن هاتف "آيفون" وفقًا لمجلة "ووندرفول إنجينيرنج".

وتحتل الهند المرتبة رقم 6 عالميًا بين أكثر الدول استهلاكًا للطاقة بنسبة 3.4 % من الاستهلاك العالمي، ويعاني نسبة كبيرة من سكان الهند من عدم حصولهم على الخدمات الأساسية وأبرزها الكهرباء التي يمكن للابتكار الجديد أن يساهم في حلها.

ويستطيع التربين الجديد أن يولد 5 كيلو وات كهرباء كل يوم، ويصلح للأغراض التجارية إضافة إلى أن الهدف الأساسي منه هو الاستخدام المنزلي، ويمكن تطويره مستقبليًا لينتج 300 كيلو وات أو أكثر.