النجاح - حكمت  محكمة الجنايات الثانية ”الاستئناف“ بالحبس عامين مع الأشغال الشاقة والغرامة للمخرج صفوان نعمو وشقيقه المنتج أمير نعمو، في قضية ”الافتراء الجنائي عليها وزوجها الدكتور ربيع بسيسو“.

وأقرّت المحكمة، بثبوت كذب ادعاءات الأخوين بمحاولة جومانا خطفهما وانضمامها لصفوف المعارضة السورية، حيث حاولا تضليل الرأي العام لفترة طويلة، بعد تحايلهما على مواطنتهما الفنانة السورية، والنصب عليها والحصول على مبالغ مالية طائلة، وفق موقع "إرم".

وكان الأخوان ”نعمو“ قد وجها تلك الاتهامات إلى جومانا، أثناء قيامها بتصوير الجزء الثاني من مسلسل ”مدرسة الحب“.

ويأتي حكم الحبس ضد صفوان نعمو، بعد 3 أسابيع من مغادرته السجن بكفالة مالية، بشرط عدم سفره خارج سوريا.

بينما يتواجد شقيقه أمير نعمو، في السجن منذ تشرين الأول أكتوبر 2018، حيث صدر ضده 4 أحكام قضائية، بمجموع 11 سنة سجن، ولا يزال مطلوبًا على ذمة قضايا أخرى بذات السياق، وقد تصل الأحكام فيها إلى 24 عامًا.