وكالات - النجاح - كشفت مدبرة المنزل السابقة لنجمة هوليوود أنجيلينا جولي وبراد بيت الكثير من الأسرار الخاصة بهما والغير معلنة.

كان ذلك من خلال  صفحات كتاب ألفه إيان هالبرين تحت عنوان “برانجيلينا: القصة الحقيقية لبراد بيت وأنجلينا جولي”.

حيث كشفت مدبرة المنزل أن المشاكل كانت عقيمة بين براد بيت وأنجيلينا جولي على مدار اليوم وبشكل متواصل كاشفة أن انجيلينا  غير قادرة على التحكم بإنفعالاتها وقد أصيبت بالاكتئاب لعدم شعورها بالاستقرار بين المنزل والعمل.

كذلك كشفت مدبرة منزل براد وانجيلينا أنها كانت تعاني من الغيرة الشديدة على الصعيد الشخصي فهي تكره أن ترى براد يجني المال أكثر منها وكانت دائماً تتهمه بالخيانة.

أشارت المدبرة أن الأجواء كانت سامة للأطفال فكانوا كثيري البكاء والشكوى، وكشفت أيضا أن الإبن الأكبر مادوكس كان يعتبر والده أب سيء لعدم اهتمامه به.