النجاح - كلف الرئيس العراقي برهم صالح، عقب أدائه اليمين الدستورية، السياسي عادل عبد المهدي بتشكيل حكومة جديدة للبلاد.

وجاء اختيار صالح لعبد المهدي بعد أقل من ساعتين من انتخابه رئيسا للعراق، وسيكون أمام رئيس الوزراء المكلف مهلة 30 يوما لتشكيل حكومة وعرضها على البرلمان للمصادقة عليها.

وتعهد صالح أثناء أدائه اليمين بحماية وحدة العراق وسلامته. وحصل صالح على أصوات 219 من أصل 329 عضوا في البرلمان بعد جولتين من الانتخاب.

وشغل عبد الهادي منصب نائب رئيس الجمهورية من 7 أبريل 2005 إلى 31 مايو 2011 في عهد الرئيس العراقي الراحل جلال طالباني، كما عمل وزيرا للنفط من 8 سبتمبر 2014 حتى 2016.