النجاح - كشفت الرئاسة المصرية، اليوم الأحد، 24 ديسمبر/كانون الأول، موقف الرئيس عبد الفتاح السيسي من مسألة الترشح في الانتخابات الرئاسية المقبلة.

وقال الناطق باسم الرئاسة المصرية، السفير بسام راضي، مساء اليوم الأحد، إن الرئيس عبد الفتاح السيسي سيحدد موقفه بشأن مسألة الترشح في الانتخابات الرئاسية المقبلة في الوقت المناسب، وأكد على أن "الرئيس السيسي حريص على عرض الجهود، التي قام بها خلال فترة رئاسته أمام الشعب المصري، وبعدها سيقرر موقفه من الترشح في انتخابات الرئاسة 2018".

وشدد على الاتجاه الدائم الذي تؤكده مصر دائمًا من خلال اللقاءات والمباحثات الثنائية التي يجريها الرئيس عبدالفتاح السيسي، على إجراء انتخابات رئاسية ليبية عام ٢٠١٨، والاكتفاء بهذا الحد من الفترات الانتقالية، التي تنتقل بها بعض الدول من فترة انتقالية لأخرى.

وأوضح، أن القاهرة لها محددات ثابتة تماماً في سياساتها الخارجية في التعامل مع أي قضية من هذا النوع، فمصر على طول الخط مع وحدة الأراضي وفق الحدود التاريخية المعروفة لأي دولة، سواء ليبيا أو سوريا أو العراق أو اليمن، ومصر ضد تقسيم الأراضي أو انفصال الإقليم، وأضاف، أن مصر دائماً مع دعم الحكومة المركزية، والجيش الوطني الذي يتبع أي حكومة، وضد تماماً الميلشيات المسلحة، ولن تعترف بها مصر نهائياً ولا تساعدها"، مؤكداً على أن مصر دائمًا مع المواطنة، مع الليبي والسوري وكافة المواطنين وضد العرقية والطائفية والتقسيم المذهبي".