النجاح - ندد الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد ابو الغيط، بقيام الولايات المتحدة الأميركية، بإجهاض مشروع القرار المقدم من مصر إلى مجلس الأمن لحماية وضع القدس، معرباً عن بالغ استيائه إزاء استخدام أمريكا لـ"الفيتو" للحيلولة دون صدور القرار.

وأوضح الأمين العام في تصريحات صحفية له اليوم الثلاثاء، أن النهج الأميركي يتسبب في مزيد من العُزلة للولايات المتحدة، وأن استخدام الفيتو في مواجهة 14 صوتاً يكشف عن تحدٍ أمريكي صارخ لحالة واضحة وربما نادرة من الإجماع الدولي.

وأضاف: أن الدول العربية ستتوجه إلى الجمعية العامة من أجل تمرير القرار تحت بند "الاتحاد من أجل السلم" ليصير قراراً مُلزماً لكل مؤسسات الأمم المتحدة، وهناك سبل متعددة يجري دراستها على الصعيدين الفلسطيني والعربي من أجل التعامل مع أية تبعات سلبية للإعلان الأميركي .