النجاح - ذكرت القناة "الإسرائيلية" الثانية قبل أن النرويج أعلنت كما الدنمارك وقف تمويلها للمنظمات التي تطالب بمقاطعة دولة الاحتلال "الإسرائيلي" اعتباراً من مطلع العام 2018.

وتابعت القناة العبرية، في بيان نرويجي جاء أن المقاطعة تبعد المسافات، تعتقد الحكومة النرويجية إنه بالحوار والتعاون وبناء الثقة المتبادلة يمكن حل الصراع الإسرائيلي الفلسطيني، وعليه سنرفض قرارات مقاطعة دولة "إسرائيل".

وزير الأمن الداخلي في حكومة الاحتلال الإسرائيلي جلعاد أردان القائم على الحملة ضد مؤسسات المجتمع المدني الفلسطيني لدى الدول الأوروبية قال: "خطوة النرويج خطوة حيوية لتقويض المنظمات الداعية لفرض المقاطعة على "إسرائيل"، وسنتابع العمل من أجل كشف كل تمويل أوروبي غير قانوني للفلسطينيين".

وكانت الدنمارك قد أعلنت الأسبوع الماضي عن تشديد "إجراءات تمويل منظمات المجتمع المدني الفلسطينية بعد تدخل رسمي من نتنياهو، ورسالة من وزير الأمن الداخلي في حكومة الاحتلال الإسرائيلي مدعياً أن الأموال التي تصل لمنظمات حقوق الإنسان، جزء منها يصل لمنظمات فلسطينية تعادي إسرائيل، ومنها منظمة الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ومنظمات تدعوا لمقاطعة دولة الاحتلال "الإسرائيلي".