النجاح - أعلنت الحكومة السعودية، الثلاثاء، عن توقاعتها بتحقق إيرادات قدرها 60 مليار ريال (16 مليار دولار) من ضريبتي الانتقائية والقيمة المضافة، ورسوم العمالة الأجنبية في 2018.

وتوقعت وزارة المالية السعودية، أن يحقـق بند الإيرادات من المقابل المالي على الوافديـن (رسوم الأجانب) في 2018 نحو 28 مليـار ريـال (7.5 مليار دولار).

وأعلنت وزارة المالية السعودية، مؤخرا، بدء تحصيل مقابل مالي على العمالة الوافدة يتراوح بين 300 - 400 ريال (80 إلى 106.7 دولار) شهرياً، حسب أعداد العمالة الأجنبية مقابل الوطنية، اعتباراً من العام المقبل.

وتوقعت الوزارة في بيان موازنة 2018. اليوم الثلاثاء، أن تحقق ضريبة القيمة المضافة عائـدا ًماليـا لخزينـة الدولـة بمبلـغ 23 مليـار ريـال (6.1 مليار دولار) فـي 2018.

ومطلع 2018، ستطبق السعودية والإمارات ضريبة القيمة المضافة بواقع 5 بالمائة على السلع والخدمات، بانتظار إعلان رسمي من دول الخليج الأخرى (قطر، الكويت، سلطنة عمان، البحرين).

ويأتي تطبيق ضريبة القيمة المضافة، في محاولة لتعزيز وتنويع الإيرادات المالية غير النفطية، في ظل تراجع أسعار النفط، مصدر الدخل الرئيس في الخليج.

كما قدرت الوزارة أن تبلـغ الإيرادات مـن الضريبـة علـى السـلع الانتقائية فـي عام 2018 ما مقـداره 9 مليارات ريال (2.4 مليار دولار).

وبدأت السعودية تطبيق الضريبة الانتقائية اعتباراً من 11 يونيو/ حزيران الماضي، على السلع الضارة بالصحة، وهي مشتقات التبغ ومشروبات الطاقة التي ستبلغ ضريبتها 100 بالمائة‏‏، فيما 50 بالمائة على المشروبات الغازية.

(الدولار الأمريكي = 3.75 ريال سعودي).