النجاح - نقلت اليوم وكالات أنباء روسية عن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف قوله "إن موسكو مستعدة للتعاون مع الولايات المتحدة بشأن حل الأزمة السورية."

ومن حين لآخر تؤكد السلطات الروسية استعدادها لاستئناف التعاون مع واشنطن بشأن سوريا وقضايا دولية أخرى في سبيل مكافحة الإرهاب.

لكن العلاقات بين البلدين شهدت تراجعاً جديداً بعدما أطلقت الولايات المتحدة صواريخ على سوريا لمعاقبة حليفة موسكو على استخدامها المشتبه به لغاز السيسرين السام في أبريل/نيسان، كما وأدانت روسيا التحرك الأميركي.

وذكرت وكالة إنترفاكس للأنباء أن نائب لافروف، ميخائيل بوغدانوف قال "إن السلطات الروسية تأمل أن تشارك المعارضة السورية المسلحة في محادثات السلام المقررة في أستانا عاصمة كازاخستان يومي الثالث والرابع من مايو/أيار.