النجاح - أُصيب شاب بقدمه واعتقل آخر في محيط جامعة القدس، خلال مواجهات تواصلت  بين الشبان وقوّات الاحتلال، منذ ساعات صباح اليوم الخميس، في شارع المدارس ببلدة أبو ديس جنوب شرق القدس المحتلة.

وأكَّد شهود عيان استخدام قوّات الاحتلال الرصاص الحيّ والمطاطي، إلى جانب عشرات القنابل الصوتية الحارقة والغازية السامّة بحق الشبان في المواجهات.

وكانت قوات الاحتلال قد اعتقلت فجر اليوم الشاب "أحمد علي نوافلة" بعد دهم منزله في أبو ديس، علمًا أنَّ مواجهات عنيفة شهدتها البلدة الليلة الماضية، أسفرت عن إصابة شاب بعيار معدني مُغلّف بالمطاط في فمه، وإصابة (11) آخرين بحالات اختناق خلال المواجهات (حسب الهلال الأحمر الفلسطيني).

وذكرت لجان المقاومة الشعبية في البلدة عبر بيان لها الليلة الماضية أنَّ مسيرة انطلقت من وسط بلدة أبو ديس، حيث تمَّ نصب خيمة للتضامن مع الأسرى في معركة الأمعاء الخاوية التي يخوضونها، ولدى وصولها بالقرب من الجدار الفاصل قرب شارع جامعة القدس، اعترضها جنود الاحتلال ومنعوا مواصلة سيرها بقوّة السلاح.

ولفتت لجان المقاومة إلى أنَّ أهالي بلدتي "العيزرية" و"أبو ديس" نصبوا في القريتين خيمتي اعتصام تضامنًا مع الأسرى.