النجاح - قاد نائب رئيس الكنيست السابق، المتطرف "موشيه فيغلين" اليوم الخميس، اقتحاماً للمسجد الأقصى المبارك، بمرافقة مجموعة من غُلاة المتطرفين اليهود، وبحراسة مشددة من قوات الاحتلال الخاصة، وسط غضب فلسطيني عبر عنه المصلون بهتافات التكبير الاحتجاجية.

وقدّم المتطرف "فيغلن" شروحات لمرافقيه حول أسطورة الهيكل المزعوم.

كما اقتحم المستوطنون اليوم المسجد الاقصى مجددا وتجولوا فيه، بمجموعات صغيرة دخولا من باب المغاربة وبحراسة مشددة.